+ مدونة المتروبوليت سلوان أونر +



أرشيف: مايو, 2011

أحد الأعمى

رتبت الكنيسة في إنجيل اليوم أن نقرأ أعجوبة شفاء الأعمى، وهو رجل أعمى منذ مولده حصل على الرؤية بأعجوبة من السيد، حادثة شفائه كانت نقطة بداية لخلاصه، وذلك بسبب جوابه في نهاية المقطع الإنجيلي لسؤال السيد المسيح: “أتؤمن بابن الله” فصرخ الأعمى، عند رؤيته النور الإلهي، باعترافه الإيماني: “أومن يا سيد وسجد له”. يشكل هذا […]

إقرأ الموضوع كاملا »

أحد السامرية

“لكن من يشرب من الماء الذي أعطيه أنا فلن يعطش إلى الأبد” الكنيسة لا تدعوا المؤمنين بأن يقتنعوا فكرياً بألوهية المسيح أو بناسوته، هي لا تطلب إيماناً فكرياً كمفهوم إيماني فردي يؤمن بخوارق, بل تضع شهادة الأوائل الذين عاشوا مع المسيح ولمسوا ألوهيته وأكدوها لنا، بل تدعوهم للمشاركة مختبرين الحياة معه كي يكونوا شهوداً للمسيح، […]

إقرأ الموضوع كاملا »

أحد المخلّع

المسيح هو رجاء وأمل كل إنسان، يزيل منه كل حزن ويحلي كل مرارة آلامه، يُحب لأبعد الحدود حتى الموت من أجل خلاص كل أحبائه، بقيامته استطاع أن يخلّص الإنسان من خوف المجهول. نقرأ في إنجيل اليوم أعجوبة شفاء المخلع التي حدثت في بركة الغنم أو كما تسمى “بيت حسدا”، ذاك المخلع الذي حمل صليبه، أي […]

إقرأ الموضوع كاملا »

شهود القيامة “من يدحرج لنا الحجر عن باب القبر” يخصص الأحد الثاني من بعد القيامة لحاملات الطيب وأيضاً لتلميذ المسيح بالخفاء أي يوسف الرامي، ولنيقوديمس الفريسي (يو1:3-21)، الذين يشهدون لقيامة المسيح. هؤلاء القديسون، الذين نقيم تذكارهم اليوم، يظهرون لنا جوهر وقوة الإيمان والرابط المنطقي والاجتماعي بين الله والإنسان من خلال دورهم الإيماني بالقائم من بين […]

إقرأ الموضوع كاملا »

العودة لبداية المدونة