- المنارة الأرثوذكسية - https://www.almanarah.net/wp -

ما هي حركة "العصر الجديد" ، “New Age”؟

قبلة-يهوذا [1] باختصار شديد أعرفكم على هذه البدعة:

حركة العصر الجديد هي نهضة للسحر والشعوذة مصدرها الوثنية القديمة، هي مزيج من السحر والشعوذة مع طرق عبادة شرقية وعلوم نفسية ونظريات علمية، تؤمن بالتقمص وبأن الله ليس قائماً بحد ذاته بل يكون الله في الخليقة وأن شخص الإنسان يزول بالموت الذي به يرتبط كل شيء حتى الأرض، يوحد بين الأديان وخاصة بين الأديان الثلاثة اليهودية والمسيحية والإسلام، يشجع على التعري، وعلى تخنث الرجال وعلى رجولة النساء، تعلم أن الشر والخير شيء واحد وأن الجسد يمكن أن يكون مؤنثاً أو مذكراً أما النفس فليس لها جنس، تعلم أن القوانين الجسدية هي نفسها الروحية، تطابق بين التأمل والصلاة وتطابق بين التفكير الإيجابي مع الإيمان الديني،

وتطابق بين هوى حب الذات مع الشخص الإنساني، ترفض الثالوث القدوس في المسيحية والعمل الخلاصي للمسيح، وترفض أن العالم خلق من العدم، تعلم بوجود سحر أبيض وأسود وأن القوى الفوق الطبيعية موجودة في أسرار الكنيسة الأرثوذكسية، التي تشكل مع قوى الله والسحر الشيطاني طاقة كبيرة يسعى كل هو منتسب للحركة أن يقتنيها.

تعطى الأهمية الكبرى في حركة العصر الجديد للقدرة على الشفاء الذاتي حيث يستطيع الإنسان أن يصبح الله.

“صرخ المسيح لا اخطأ هذا ولا أبواه ولكن لتظهر أعمال الله فيه” (يوحنا3:9). “ووضع للناس أن يموتوا مرة ثم بعد ذلك الدينونة” (عبرانين 27:9). ” فتتقدّسون وتكونون قديسين لأني أنا الرب إلهكم وتحفظون فرائضي وتعملونها. أنا الرب مقدّسكم” (تثنية 7:20).

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger... [2]
11 Comments (Open | Close)

11 Comments To "ما هي حركة "العصر الجديد" ، “New Age”؟"

#1 Comment By بيار On 10/06/2010 @ 4:26 م

الله معك أبونا؛
هذه هرطقة وبدعة سخيفة جداً!بعد التمعن في مضمونها أرى أنها أكبر من أن تكون حركة، بل هي إحدى أسماء الشيطان. صحيح أن لا أحد يعرف نهاية العالم مسبقاً لكن هنالك دلائل كثر وأعتقد أن هذه البدع هي من علامات بداية النهاية. إن مفهومها معاكس تماماً لمضمون المسيحية.
أعتقد أبتي أن التكلم عن هذه البدع خير من أن تخفى عن المؤمنين. فإذا أخفينا هذه البدعة وحاربنا كل من يتكلم عنها تصبح في خانة “كل محجوب مرغوب” و ينمو الشك عند المؤمنين فيتساءلون عن سبب إخفاء الكنيسة لها. أما إذا تناولت الكنيسة هذا الحركة علانيةً موضحةً مضمونها المحارب للمسيحية وللإيمان المستقيم الرأي، فعندها سوف نكون من المسلحين بالمعرفة لمحاربة هذه الحركة.
لنصلي لكي لا ندخل في هذه التجارب المميتة.
صلواتكم،

#2 Comment By الأب سلوان On 12/06/2010 @ 9:07 ص

الله معكم جميعاً:

شكرا بيير على المشاركة، هدف الهرطقات (الشيطان) تشويه صورة المسيح الحقيقية والعبث بإيماننا حتى تدميره، والسلاح بعد الصلاة والإشتراك بأسرار الكنيسة هو المعرفة والقراءة ولكن من يقرأ؟ أو كم هي نسبة الذين يقرأون؟ وخصوصاً على النت في عصرنا الحالي.

أخ جورج
تنتشر هذه البدع في كل مكان وفي بلادنا وسبق انتشارها مع مريم نور وبرامجها التي تدعوا إلى نوعية من الرياضة والغذاء المعين كي ترفع نسبة الطاقة التي بداخلك حتى تندمج بالطاقة الكونية…

الله معك أخت لينا
معك حق في قضية حماية أولادنا ولكن الذي نراه اليوم من عدم اهتمام عند الشباب للقضايا الكنسية والإيمانية شيء مخزي جداً والذي يشجع على هذا الأمر عدم اكتراث الأهل للموضوع إذ يريدون من ابنهم أن يفرح بحياته بغض النظر إذا كان بالخطيئة أو بدونها، العمل مع الشباب يعني العمل مع الأهل، الشعب مع الكهنة عليهم واجب البشارة.

أخ جورج
دائماً أنت تشاركنا بتأملات جميلة شكرا على مشاركتك

#3 Comment By جورج استفان On 11/06/2010 @ 5:37 م

أريد أن أسأل أين تنتشر هذه البدع الان
صلواتكم

#4 Comment By لينا On 11/06/2010 @ 6:07 م

اشكرك ابونا للحديث عن مثل هذه البدع ونتمنى ان تناقش بتفصيل اكثر (بالكنيسة وبمواقع مسيحية)لنستطيع حماية اولادنا لاني اعتقد ان الأكثر عرضة لمثل هذه البدع المراهقين والشباب الذين يعتقدون انه من حقهم ان يعتنقوا وي}منو بالمناسب لهم والرجاء منالجميع الصلاة كي يبعد الله عنا وعن أولادنا هكذا تجارب
وصلواتك تكون معنا وانشالله توصل بخير

#5 Comment By george abdelly On 11/06/2010 @ 8:37 م

سلام المسيح
بذكر اسم السيد المسيح له المجد و قوة صليبه المحى ..يبطل كل رباطات العدو (العدو الخفى ..الا و هو اعمال السحر و الشعوذة و اعمال الشيطان الشريرة)
لذا لابد دائما و ابدا ان نضع اسم السيد المسيح له المجد على لساننا و فى فكرنا و فى قلوبنا و ان نطلب فى صلاتنا اليومية(بعد التسبيح و التمجيد لالهنا)ان نطلب منه ان نكمل هذا اليوم المقدس (لان كل الايام مقدسة)و كل ايام حياتنا بكل سلام مع خوفك و كل تجربة و كل فعل الشيطان و مؤامرة الناس الاشراو و حروب الاعداء الخفيين ..انزعها عنا و عن سائر شعبك و عن موضعك المقدس ..ولا تدخلنل فى تجربة ..لكن نجنا من الشرير

الرب يحفظ حياتك يا ابونا و يحفظ حياة كل المؤمنين

#6 Comment By MICHEL ALSAEGH On 19/06/2010 @ 6:06 م

سلام الرب المخلص:
شكراً ابونا على هل الموضوع الرائع الذي علمنا ان لا نكون ذوات ايمان موسمي و على فكرة ابونا انا بحب وعظك بعد قراءة الكتاب المقدس في القداس الالهي.
صلي لاجلي و لكل عائلتي.

#7 Comment By الأب سلوان On 21/06/2010 @ 11:38 ص

الله معك ميشيل
شكرا لمحبتك وأتمنى صلواتك

#8 Comment By جيزل فرح طربيه On 30/06/2010 @ 9:33 م

قدس الارشمندريت سلوان اونر الجزيل الاحترام
اخوتي في الرب يسوع المسيح له المجد
لقد كنت انا نفسي في هذه البدعة لمدة 20 سنة وكنت انا الجاهلة اعتقد بالتقمص والحلولية واتعاطى التنجيم والعرافة. ولكن الرب الرحوم الشفوق الكثير الرحمة لم يرتض ان استمر فيها فانتشلني بنعمته واعاد خلقي بعماد الولادة الجديدة ولقد كان للايقونة عملها الاساسي والفاعل في هذا التغيير. اليوم اشكر الرب على كل نعمه وانصح الجميع ان لا يقبلوا اي تعليم خارج الكنيسة المقدسة الرسولية الجامعة وان الخلاص لا يكون خارج الكنيسة مهما ادعى اصحاب الهرطقات والبدع. لكم مني كل محبة وتقدير لمجد ربنا والهنا ملك الملوك ورب الارباب يسوع المسيح آمين

#9 Comment By الأب سلوان On 01/07/2010 @ 9:06 م

الله معك جيزيل
شكرا لك على هذه الشهادة الصادقة
وربنا يكون مرافقك في كل خطوة من حياتك
صلي أيضاً لكل الذين يتبعون هذه الهرطقات كي يعودوا للكنيسة الأم التي سيخلصون بها

#10 Comment By جيزل فرح طربيه On 02/07/2010 @ 2:45 م

صلي من اجلي انا الخاطئة

#11 Comment By sr.youssra On 13/12/2011 @ 12:15 م

سلام المسيح
بشكر الرب عليكم
وشكرًا لطرح هالموضوع،إذا سمحتوا بتوسيع الموضوع.
ولكم جزيل الشكر