- المنارة الأرثوذكسية - https://www.almanarah.net/wp -

عُد إلينا

[1]

بارك يا سيد
اعايدك اليوم وأنت الغائب الحاضر، الغائب عن نظرنا الجسدي والحاضر أمام أرواحنا بصورة الانسان المصلي.
وعظت وكتبت وعملت ورسمت في دواخلنا حكايات وعبارات وأقوال عن الحياة الروحية، وكأن المسيح تحدث عبرك نحونا فسمعنا وقرأنا وتأثرنا وعشنا وعشقنا الحياة مع المسيح.
سيدي أنت من غيرت حياة كثيرين وجذبتهم للمسيح
سيدي أنت من أضفت لكنيسة أنطاكيا الكثير عن طرق الحياة بالمسيح
سيدي أنت من قاربت الملائكة في ترتيلها تمجيدا للرب
سيدي أنت من أخفيتَ لك حباً في قلبنا ظهر الأن عند شعورنا بغيابك
سيدي علمتنا أن نصلي بشغف وحب
سيدي. …….
سيدي لا تبقى بعيدا فلم نعد نحتمل فراقك الجسدي رغم أننا نلاقك روحيا في الصلاة لتقول لنا “صلوا ولا تتوقفوا”
نحن نصلي لك حتى نلقاك، صلي لنا حيث أنت لان الرب يسمع الاصوات الصادرة من الضيقات
كل عام وانت معنا وبخير

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger... [2]